************************************************************************************

DryahyaTV from USA

MVC-119S

**********  DryahyaTV.com a privately owned by Prof. HasanYahya ************

من القيم الإسلامية

 

من القيم الإسلامية

Muslim Community Affairs

Hasan Yahya, Ph.D

شؤون المجتمع الإسلامي

للدكتور حسن عبدالقادر يحيى

ميشيغان الولايات المتحدة

الحلقة الأولى

الرسول : الأسوة الحسنة

The Prophet: As a Role Model

لماذا يتبع المسلمون سنة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ويهتدون بهديه؟

1. لأن الله قد أمر بذلك ، فقد قال الله تعالى في كتابه المجيد:

{لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة} (21 : 33)

You have indeed, in the Apostle of Allah beautiful pattern of conduct. (33:21)

2. لأن طاعة الرسول الكريم فيما أمر هي من طاعة الله سبحانه وتعالى حيث ورد في القرآن الكريم:

{من يطع الرسول فقد أطاع الله}(80:4)

He who obeys the Apostle, obays Allah (swt).(4:80)

وتوكيدا لتلك الطاعة فقد وردت الآية التالية في الأخذ بما جاء به النبي الكريم والنهي عما نهى عنه:

قال الله سبحانه وتعالى في كتابه المجيد:

{ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا} (7:59)

What the Apostle assigns to you, and deny yourselves

that which he withholds from you. (59:7)

 بين الله تعالى للمسلمين أن الرسول الكريم محمد r هو المثل الأعلى في الاسلام، وهو المنارة الساطعة التي يهتدي بهديها التائهون . ويقتدي بنورها الساهمون ويسير على صراطها ونهجها المقتدون. والطاعة لله ولرسوله أمران واجبان لا ينفصلان . وبالشكر تزيد النعم.وقد قال تعالى {لئن شكرتم لأزيدنكم}.

وحرصا على التحلى بالعادات الحميدة في المجتمع وتوكيدا لصفات المجتمع المسلم السليم في علاقات الحب والتعاطف والتكافل ، وضح رسول الله صلى الله عليه وسلم العادات الواجب اتباعها لتزيد من المودة والمحبة بين أفراد الأسرة الواحدة والمجتمع الواحد. فقد قال رسول اللهr :

حق المسلم على المسلم خمس:

رد السلام، وعيادة المريض، واتباع الجنائز،

واجابة الدعوة، وتشميت العاطس. (بخاري ومسلم)

A Muslim has five duties towards other Muslims:

to return a salution, to visit the sick, to follow funerals,

to accept an invitation and say: Allah bless you when one sneezes.

 ولم يترك الرسول أهمية العادات لزيادة التفاعل بين أفراد المجتمع في القاء التحية عند التلاقي. فقد حدد رسول الله r دور البادئ في السلام وصفاته من حيث الهيئة والحركة والعدد. قال رسول الله r :

 يسلم الراكب على الماشي، والماشي على القاعد، والقليل على الكثير.       (رواه البخاري ومسلم)

One who is riding (a camel) should salute one who is walking,

one who is walking should salute the one who is setting,

and the small group should salute the large one.

 وأكد رسول الله r على صفات الفرد المسلم في مجتمع الرحمة ومنها: العطف على الصغير وتوقير المسنين والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

 مجتمع التراحم والتعاطف

ليس منا من لم يرحم صغيرنا، ولم يوقر كبيرنا ويأمر بالمعروف وينه عن المنكر. (الترمذي)

He does not belong to us (Muslims) is the one who not show mercy to our young ones, and respect not our old ones. And who does not recommend what is reputable and prohibit what is disreputable.

 وفي زيادة الألفة والمحبة بين أفراد المجتمع المسلم وضع الرسول r قاعدة تركز على محبته كرسول للاسلام أكثر من حب الفرد لنفسه ولآبائه أو لأبنائه. فقد قال رسول الله r :

لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب اليه من والده وولده والناس أجمعين.         (البخاري ومسلم)

None of you believes til I am dearer to himself

than his father, his child, and all humankind.

 أما عن مدى ايمان المرء وتخليه عن أنانيته فقد وضع الرسول الكريم r منهاجا للمسلمين حتى يحسن اسلامهم ويكتمل ايمانهم. فقد قال رسول اللهr :

والذي نفسي بيده، لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحبه لنفسه. (البخاري ومسلم(

By Him, in whose hand my soul is,

a man does not believe til he loves for his (Muslim)

brother what he likes for himself.

 وفي عادة تناول الطعام وحمد الله على ما أعطى من طيبات روي عن أبي سعيد الخدري أنه قال: كان رسول الله r اذا فرغ من الطعام يقول:

الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين. (الترمذي)

Praise to Allah, Who gives us food and water

(what we eat and drink) and Who makes us Muslims.

**************************************************************************************************

@ حقوق الطبع محفوظة

NEXT


*****************
You are guest number


*****

 

MAIN PAGE